الصف : العاشر- العام الدراسي :2014/2015


كانت الثورة الفرنسية وحملات نابليون بونابرت على إيطاليا خلال القرن الثامن عشر شديدة الوطأة على الولايات البابوية وعلى الفاتيكان، ورغم أنّ هذا الخطر قد زال مع سقوط دولة نابليون العام 1816 والمحاولات الإصلاحية الليبرالية التي قام بها البابا غريغوري السادس عشر إثر ارتقاءه السدّة البابوية، إلا أنّ عصر القوميات وتنامي فكرة القومية الإيطالية بشكل مطرد منذ العام 1814[34]؛ وتفاقم هذه الفكرة حتى تحولت إلى عقيدة قبيل إعلان المملكة الإيطالية الحرب على الفاتيكان العام 1870 إن تاريخ هذه الدولة العظيم لا يمكن أن يكتشف بالكامل لحد الآن إذ أنها دولة بنيت على السرية و لاتزال مبنية على السرية. ولكن على مر الزمان ,هذه الدولة الصغيرة سوف تكشف عن أسرارها بنفسها .  لا أدري لماذا و لكن لكل شئ نهايته حتى هذا الكون العظيم و السرية لن تبقى سرية إلى الأبد

  تحميل    تصفح

  • حلقة بحث
    97

    سرّ بناء الفاتيكان

الإعداد :


  • أحمد الأحمر

الإشراف :


  • ربا أحمد

التقييم : (17)

قيّم الدليل :